منوعات

متحدث الرئاسة يكشف عن 7 ملفات تناولتها قمة بغداد منها الإرهاب – مصر

كشف السفير بسام راضي، المتحدث باسم رئاسة الجمهورية، كواليس زيارة الرئيس عبدالفتاح السيسي التاريخية للعاصمة العراقية بغداد، للمشاركة في فعاليات القمة الثلاثية بين مصر والعراق والأردن، كما كشف عما دار بين قادة الدول الثلاثة وما طرح من موضوعات وقضايا مشتركة.

وفي هذا الصدد تستعرض جريدة «الوطن»، أبرز النقاط التي صرح بها متحدث الرئاسة وذلك خلال اتصال هاتفي ببرنامج «من مصر»، المذاع على شاشة قناة «CBC»، ويقدمه الإعلاميان عمرو خليل وريهام إبراهيم.

العلاقات العربية

أوضح السفير بسام راضي، أن الرئيس عبدالفتاح السيسي، ذكر أن مبادئ مصر ثابتة في العلاقات مع الدول العربية وغيرها، ويسعى لتقوية التعاون مع تلك الدول، وأن يكون هذا التعاون قيمة مضافة للعمل العربي المشترك، ونموذجا للعمل العربي المشترك في إطار من الاحترام المتبادل في إطار المنفعة والتنمية والبناء.

فيروس كورونا

وأشار المتحدث باسم رئاسة الجمهورية، إلى أنه بالنسبة لملف جائحة فيروس كورونا المستجد «كوفيد 19»، فتم مناقشته في القمة، وهو شق رئيسي في التعاون بجانب المشروعات الأخرى، حيث إن هناك مشروعات خاصة بالصناعات الدوائية ما بين مصر والعراق.

الاستفادة من التجربة المصرية

وأشار المتحدث باسم رئاسة الجمهورية، إلى أن هناك إرادة قوية جدًا ومتابعة كبيرة جدًا، وهناك إعجاب كبير جدًا بما حدث في مصر من تنمية وتطور ومشروعات قومية كبيرة جدا، مؤكدًا أن رئيس وزراء العراق، أكد أكثر من مرة خلال الجلسة المغلقة عن تطلع العراق للاستفادة من هذه التجربة بشكل كبير والاستفادة من التجربة المصرية العربية الخالصة تمامًا والتي حققت نتائج عظيمة أبهرت العالم.

4 مشروعات ضخمة

وأوضح متحدث الرئاسة أن الرئيس السيسي ركز  بأن يكون هناك مشروعات ملموسة بين الدول الثلاثة لصالح الشعوب والأجيال الحالية والقادمة وتم التركيز على 4 مشروعات لترى النور الفترة المقبلة وهي:

– مشروع للطاقة والكهرباء، إذ أن هذا المشروع ضخم وطموح يربط بين مصر والعراق، خصوصا أن مصر بها فائض من الكهرباء أكثر من استهلاكها.

– المشروع الثاني يتعلق بمشروع آخر لمد أنبوب النفط من العراق للأردن ثم إلى مصر.

– المشروع الثالث هو البتروكيماويات، ويكون عند مدخل أنبوب الطاقة الذي سيبدأ من العراق.

-المشروع الرابع يتعلق بقطاع التشيد والبنية التحتية الذي تحتاجه مصر في الوقت الحالي بشدة، ومصر حدث فيها طفرة كبيرة في هذا القطاع.

السد الإثيوبي

وقال «راضي» إن القمة تناولت أزمة السد الإثيوبي، خاصة أنها قاسم مشترك في أي قمة عربية في الوقت الحالي،  لأن السد على قائمة الاهتمامات التي تخص الدولة المصرية، ويمس الأمن القومي المصري.

القضية الفلسطينية

وأوضح أن اللقاء استعرض أيضا القضية الفلسطينية والدور المصري للتهدئة، وهو الأمر الذي أثنى عليه رئيس وزراء العراق، مشيرا إلى أن سياسة مصر ثابتة تماما فيما يخص ليبيا واليمن، وتقف مع الدول الوطنية والحكومة المركزية والجيش الوطني، وترفض الأسلحة غير المنضبطة والميليشيات والتنظيمات الإرهابية، لأن هذا يهدر مقدرات الشعوب.

محاربة الإرهاب

وأشار المتحدث باسم رئاسة الجمهورية، إلى أن التعاون الثلاثي بين مصر والعراق والأردن يركز على تبادل المعلومات والاستخبارات، لمحاربة الإرهاب الموجود في هذه المنطقة، وكذلك الساحل الأفريقي وبعض الدول الأفريقية.

Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى