منوعات

بعد انهيار تشامبلين تاورز.. فلوريدا ترصد عيوبا في برج بـ سيرفسايد – العرب والعالم

أعلنت السلطات في بلدة «سيرفسايد» بولاية «فلوريدا» الواقعة في جنوبي شرق الولايات المتحدة الأمريكية، حيث انهار مبنى سكني، الخميس الماضي، أنها ستساعد على إخلاء برج مماثل قريب، من سكانه بعد رصد عيوب إنشائية فيه، وفقا لما ذكرته شبكة«روسيا اليوم» الإخبارية الروسية.

وقال رئيس البلدية، تشارلز بوركيت، لوكالة «رويترز» للأنباء: «أود أن أكون قادرا على القول إنه آمن ولا يمكنني ذلك الآن»، مضيفا «بقدر كبير من الحذر، ربما يكون من الحكمة السماح للناس بالانتقال لبضعة أسابيع بينما نتحقق من الأمر».

مصرع 5 أشخاص وفقدان 159 آخرين جراء انهيار مبنى «تشامبلين تاورز ساوث»

وأسفر انهيار المفاجئ لمبنى «تشامبلين تاورز ساوث» المكون من 12 طابقا في «سيرفسايد»، الخميس الماضي، عن مصرع 5 أشخاص، فيما فقد 159 آخرون، وكان المبنى الذي أنشئ قبل 40 عاما، يخضع لإصلاحات بعد مراجعة أجريت عام 2018، ووجدت ضررا إنشائيا كبيرا بالمبنى.

وكانت السلطات الأمريكية، نشرت مساء أمس الأول الجمعة، تقريرا صدر في أكتوبر 2020 عن خبير استشاري في مجال الهندسة، يدعى فرانك مورابيتو، أشار إلى اكتشافه أدلة على وقوع أضرار هيكلية كبيرة في بلاطة خرسانية تحت حوض السباحة في المبنى، بالإضافة إلى التصدع والتفتت الواسع لأعمدة ودعائم وجدار جراج السيارات تحت المبنى.

من جانبها، قالت عمدة دائرة ميامي ديد، دانييلا ليفين كافا، خلال مؤتمر صحفي، إن فرق الإنقاذ عثرت على ضحية جديدة في موقع انهيار المبنى السكني، مشيرة إلى استمرار عمليات الإنقاذ.

وأوضحت المسؤولة الأمريكية، أن فرق الإنقاذ لا تزال تأمل في العثور على ناجين، مشددة على أن هذا الأمر لا يزال أولوية بالنسبة للسلطات.

وفي سياق متصل،  أوضحت «هيئة الإطفاء» المحلية أن فرقها حققت نجاحا في مكافحة النيران والدخان بالموقع، مما سمح لرجال الإنقاذ بالبحث مع عوائق أقل. وكان  مسؤولون، قالوا في وقت سابق، إنهم لم يرصدوا أي مؤشرات على وجود ناجين تحت تل من الأنقاض.

(function(d, s, id) { var js, fjs = d.getElementsByTagName(s)[0]; if (d.getElementById(id)) { return; } js = d.createElement(s); js.id = id; js.src = "https://connect.facebook.net/ar_AR/sdk.js"; fjs.parentNode.insertBefore(js, fjs); }(document, 'script', 'facebook-jssdk'));

Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى