مال و أعمال

أستاذ طب بقصر العيني يكشف سبب «القلب المنكسر»: ضغط عصبي مستمر – مصر

قال الدكتور عمرو الحديدي، أستاذ طب الحالات الحرجة بقصر العيني، إن متلازمة القلب المنكسر «المعروفة شعبيا بكسرة القلب» التي نشرتها صحفية «ديلي ميل» الإنجليزية، صباح الثلاثاء، تم اكتشافها في عام 1990 في دولة اليابان وهي تحدث في الغالب للسيدات بسبب الانفعال الشديد ويحدث بعدها ضعف في عضلة القلب وضيق في التنفس، وكان يصنفها الأطباء في الماضي بشكل خاطئ قبل هذا الوقت فالبعض كان يجري التحاليل للتأكد من عدم وجود تاريخ مرضي للمصابين بأمراض القلب وهذا لم يكن له علاقة بالأمر.

هناك أشخاص تحدث لهم صدمة بعد التعرض المفاجئ لصدمة والأمر يبدأ بإغماء مباشرة

وأضاف «الحديدي» خلال مداخلة عبر برنامج زوم في برنامج «من مصر» المذاع على فضائية «cbc»، ويقدمه الإعلامي عمرو خليل، أمس الأربعاء، أن الحالة قد تتحسن مع الوقت لكن هناك أشخاص قد تحدث لهم مضاعفات شديدة بعد التعرض لصدمة مفاجئة بشكل مستمر، مبينا أن الأمر قد يبدأ بإغماء مفاجئ نتيجة ارتفاع ضغط الدم وعرق شديد.

الرياضي أكثر الأشخاص تحملا للضغط العصبي المستمر

وأوضح أستاذ طب الحالات الحرجة بالقصر العيني، أن الشخص قد يصاب بإغماء نتيجة أمراض أخرى عنده كضغط الدم أو السكر بمختلف أنواعه أو أمراض أخرى وليس بسبب متلازمة القلب المنكسر فقط، ونصح الطبيب الشخص بممارسة الرياضة بشكل مستمر لأن الإنسان الرياضي يتحمل الضغط العصبي باستمرار، مشيرا إلى أن التوتر العصبي المستمر خطير على الشخص فقد يصاب الشباب بأزمة في القلب نتيجة هذا الأمر.

Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى