مال و أعمال

محمود الكردوسي يصدر أحدث كتبه «الحكاية والقلم» عن إبييدي – مصر

أعلن الكاتب محمود الكردوسي رئيس مجلس إدارة «الوطن»، صدور أحدث كتبه بعنوان «الحكاية والقلم» عن دار إبييدي، ومن المقرر طرح الكتاب ضمن إصدارات الدار بمعرض القاهرة الدولي للكتاب في دورته الـ 52، المزمع إقامتها في الفترة من 30 يونيو الحالي إلى 15 يوليو المقبل بمركز مصر للمعارض بالتجمع الخامس.

ويتناول كتاب «الحكاية والقلم» قصة 40 سنة في تجربة عمله في الصحافة، خاض خلالها العمل في عدد كبير من المؤسسات الصحفية المصرية والعربية، منها عمله كاتب مقال في مجلة 7 أيام، وصحفي متخصص في مجلة «نص الدنيا» بالأهرام، وصحفي متخصص في جريدة «صوت الأمة»، وصحفي متخصص في مجلة «الأهرام العربي»، ومؤسس ورئيس تحرير مجلة «الفن السابع»، قبل المشاركة في تأسيس صحيفة «المصري اليوم»، ثم جريدة «الوطن»، وفي أكتوبر الماضي أصدر الرئيس عبدالفتاح السيسي قرارا بتعيين «الكردوسي» نائبا في مجلس الشيوخ.

وحصل الكردوسي على بكالورويوس إعلام في كلية الإعلام جامعة القاهرة 1981، وصدر له كتاب «مرة واحد صعيدي» 1996، ومن بعدها كتب «عيشة تقرف»، ومؤخرا صدر له أولى رواياته «ذائقة الموت» عن دار العين للنشر والتوزيع، وتتحدث الرواية عن الثأر وعن الجنازات بوصفها تعبيرا مبدعا عن الاحتفاء بالموت، وعن الموت باعتباره حياة وقدس أقداس.

وقال الدكتور خالد منتصر عن رواية «ذائقة الموت» في مقال منشور له بجريدة الأهرام: «الكاتب الصحفي محمود الكردوسي واحد من هؤلاء الذين يمتلكون الحس الروائي واللغة الرشيقة والخيال الجامح والتفكير بالصورة ورؤية المدفون والمطمور أسفل تراب العادة وطمي المألوف، وفوق هذا وذاك هو ابن الصعيد، هذه البقعة من العالم التي اختزنت في نواتها أساطير العالم بحكمتها الموجعة وخرافاتها المدهشة، واختزلت في حكاياتها عصارة الكون بكل أعاصيره العاصفة وسكونه الغامض، لذلك سعدت بصدور روايته العذبة (ذائقة الموت) عن دار العين للنشر، واحتفيت بلحظات انفلات المبدع من قبضة الصحفي، والهروب من لهاث الديسك والسبق والمانشيت إلى تروي الحلم وتمهل النسج الروائي والسبك القصصي». 

Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى