منوعات

أسامة ربيع: مهلة 3 أسابيع مع مالكي السفينة «إيفر جيفن» للتفاوض – مصر

قال الفريق أسامة ربيع، رئيس هيئة قناة السويس، إن نادي الحماية البريطانية، أصدر بيانا عن السفينة الجانحة، وذكر أنه من حق الهيئة الحصول على تعويضات، لكن هناك نقطة أثارها بأن السرعات من مسؤولية هيئة القناة والمرشدين، وهذا كلام غير صحيح لأن اللائحة تحدد المسؤوليات والاختصاصات، وبالتالي المسؤولية داخل الملاحة تقع على ربان المركب بما فيها تحديد السرعات وما ينتج عنها.

وأضاف «ربيع»، خلال اتصال هاتفي ببرنامج «من مصر»، المذاع على شاشة قناة «CBC»، ويقدمه الإعلامي عمرو خليل، أن آخر جلسة للمحكمة كانت في 29 مايو، وأعطت مهلة لمدة 3 أسابيع لمزيد من التفاوض وإنهاء الموضوع وديا، وهذا ما يحدث الآن، حيث يتم مقابلة الملاك كل يومين أو ثلاثة أيام ويتم استعراض الطلبات، لمحاولة إنهاء الأزمة، حيث تم خفض التعويضات  40%، جزء منها «كاش» وآخر على دفعات.

وأشار رئيس هيئة قناة السويس إلى أن القناة تفرض قاطرات على السفن، وكل سفينة بحمولتها وحجمها يتحدد لها عدد القاطرات، سواء قاطرة واحدة أو اثنين، ويكونوا مصاحبين للسفينة حال حدوث أي ظروف، وحق الهيئة تحديد عدد القاطرت، وبالفعل كان هناك قاطرتان مصاحبتان للسفينة الجانحة، «بس مقدروش يعملوا حاجة عشان السرعات كانت أزيد من الموجودة في المجرى الملاحي وحجم السفينة وكان صعب القاطرتين تسيطر عليها».

Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى