منوعات

عاجل.. إستونيا تسجل حالتي وفاة عقب تطعيمهما ضد كورونا: أحدهما مسعف – العرب والعالم

أعلنت السطات في إستونيا، الدولة الواقعة في منطقة بحر البلطيق بشمال أوروبا،  وفاة شخصين عقب تطعيمهما ضد فيروس كورونا المستجد «كوفيد 19».

وقالت رئيسة مكتب مراقبة السلامة في إدارة الأدوية مايا أوسكولا، إن «لقاح الفيروس التاجي تسبب في حدوث جلطة دموية، ونتيجة لذلك توفي مسعف (31 عاما)، وفي الحالة الثانية، فقدت امرأة مسنة وعيها نتيجة التطعيم، وسقطت وأصيبت بجروح قاتلة»، وفقا لما ذكرته شبكة «روسيا اليوم» الإخبارية الروسية.

وأضافت أوسكولا: «حالتا الوفاة المؤكدتان هما الوحيدتان المرتبطتان بالتطعيم، وما عدا ذلك فهو تكهنات منتشرة على وسائل التواصل الاجتماعي».

وكات السلطات في إستونيا، أطلقت حملة التطعيم ضد كورونا في ديسمبر الماضي، حيث جرى تطعيم 490619 شخصا بلقاحات «فايزر»، و«موديرنا»، و«جونسون آند جونسون» الأمريكيون و«أسترازينيكا» البريطاني، فيما جرى الإبلاغ عن 3872 عرضا جانبيا، ما يمثل 0.55% من جميع جرعات اللقاح.

وفي سياق متصل، أشار الرئيس الروسي فلاديمير بوتين خلال حديثه مع رؤساء وكالات الأنباء الدولية في «منتدى بطرسبرج الاقتصادي الدولي»، إلى التأثير الجانبي الوحيد للقاح «سبوتنيك 5» الروسي.

وقال بوتين، إن ارتفاع درجة الحرارة لعدة ساعات هو الأثر الجانبي الوحيد للقاح «سبوتنيك 5» الروسي، مضيفا إنه في بعض الأحيان، ترتفع درجة الحرارة لدى 10% من الأشخاص الذين تلقوا التطعيم.

الرئيس الروسي: اللقاح يقي بشكل فعال من عدوى كورونا

وأكد الرئيس الروسي، أن ذلك يستمر لبضع ساعات فقط، مشددا على أن اللقاح الروسي يقي بشكل فعال من عدوى كورونا، وإذا ما مرض الشخص فإنه سيعيى بصورة خفيفة للغاية.

ووصف الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، لقاح «سبوتنيك 5» بأنه أكثر اللقاحات أمانا ضد الفيروس.

وكان رئيس الوزراء الروسي ميخائيل ميشوستين، قال في مايو الماضي، إن لقاح «سبوتنيك 5» أحد أكثر اللقاحات المرغوبة في العالم.

Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى