منوعات

 3 كراكات و24 غواصا للبحث عن «طفل المنوفية» المفقود لليوم الثامن – المحافظات

كشف مصدر أمني، تفاصيل استمرار البحث عن جثة الطفل عبدالرحمن طارق، الذي لقي مصرعه غرقا في فرع رشيد بالنيل في مركز أشمون؛ إذ دفع بعدد 24 غواصا من 6 محافظات مختلفة، و3 كراكات لتنظيف باطن البحر، لتسهيل عملية خروج جثة الطفل.

وأضاف المصدر، في تصريحات خاصة لـ«الوطن»، أن الغواصين والكراكات تعمل يوميا في محاولة العثور على جثة الطفل عبدالرحمن، مؤكدا أن الجميع لا يتواني عن الجهود المبذولة من أجل العثور على جثة الطفل، بعد اختفائها لليوم الثامن على التوالي.

غواصين وكراكات للبحث عن جثة الطفل عبدالرحمن في أشمون 

وتجمع المئات من أهالي قري مركز أشمون، لمشاهدة عمليات الغواصين والكركات لاستخراج جثة الطفل عبدالرحمن طارق، الذي لقي مصرعه غرقا قبل 8 أيام في فرع رشيد، الذي يقطع مركز أشمون، موجهين الشكر للواء إبراهيم أبو ليمون، محافظ المنوفية، واللواء أحمد فاروق القرن، مدير أمن المنوفية، لجهودهم في المساعدة في استخراج الجثة.

والد الطفل عبدالرحمن: نفسي أدفن ابني 

وناشد طارق العطار، والد الطفل الغريق عبدالرحمن، محافظ المنوفية، باستمرار الدعم في جهود رجال الإنقاذ لاستخراج جثة الطفل من فرع رشيد بالنيل، مؤكدا أنه يتم العمل علي مدار ساعات طويلة في محاولة لاستخراج الجثة، مشددا على أن كل ما يتمناه هو دفن جثة ابنه: «مش عايز حاجه غير إني أدفن ابني، وأنا احتسبته عند ربنا».

من جانبه، أكد اللواء إبراهيم أبو ليمون، محافظ المنوفية، في تصرحيات سابقة لـ«لوطن» أنه تم الدفع بـ24 غواصا للبحث عن جثمان الطفل عبدالرحمن السيد العطار، الذي غرق في فرع رشيد بمنطقة كفر منصور، التابعة لمركز أشمون بالمحافظة، فضلا عن التواجد الأمني المكثف في محيط غرق الطفل للبحث عنه.

Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى