منوعات

مسلم: مصر دائما الوسيط الأنزه والأشرف والأقوى في القضية الفلسطينية – مصر

قال الكاتب الصحفي محمود مسلم، رئيس تحرير جريدة «الوطن»، ورئيس لجنة الثقافة والسياحة والآثار والاعلام بمجلس الشيوخ، إن موقف القاهرة في القضية الفلسطينية كان واضحًا للغاية، ودائما ما تكون مصر هي الوسيط الأنزه والأشرف والأقوى في هذه القضية، كونها تعمل دائمًا لصالح القضية الفلسطينية.

وأضاف «مسلم»، خلال حواره في برنامج «من القاهرة»، مع الإعلامي عمرو عبدالحميد، الذي يُعرض على شاشة «سكاي نيوز عربية»، أن هناك اختلافات بين التطورات الأخيرة بين الفلسطينيين وإسرائيل وما حدث سابقًا، فالاختلاف الأول هو «المناخ»، «المناخ كان مختلف عن كل مرة، والخلافات الفلسطينية – الفلسطينية كانت كبيرة».

وأردف رئيس لجنة الثقافة والسياحة والآثار والإعلام بمجلس الشيوخ، أن الاختلاف الثاني هو الوحدة الوطنية نحو قضية فلسطين، فلم تكن بنفس القوة كما كانت من قبل، بينما الاختلاف الثالث هو الموقف الأمريكي، «السنة اللي قبل اللي فاتت كان فيه نقل السفارة الأمريكية إلى القدس، حتى في ظل تواجد الرئيس الأمريكي جو بايدن، مكنش هناك تصريحات واضحة تخص القضية الفلسطينية».

وأكد أن الجميع رأى صمتا دوليا تجاه ما يحدث في فلسطين، باستثناء بعض المشاعر الشعبية التي ظهرت جليلة في مظاهرات ببعض الدول، «لكن الكلام الدولي الواضح كان معظمه لإسرائيل، وإسرائيل نفسها الموقف اللي فيها كان صعب، كان فيه تشكيل حكومة جديدة».

وأوضح أن كل هذه التحديات تبرز أهمية موقف القاهرة، «ده يمكن اللي الناس فرحانة بهذا الموقف، الناس كانت شايفة المعادلة صعبة، كان فيه ناس دايما بتتكلم عن حقوق الإنسان، شوفنا ناس بتموت وأطفال تتشرد وانهيارات كاملة مشوفناش حد يتكلم عن حقوق الإنسان اللي كانوا معتادين يتكلموا عليها، وأنا دايما أقول إن حقوق الإنسان ما هي إلا وسيلة للتدخل في الشؤون الداخلية للدول وليس الهدف حقوق الإنسان».

Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى