منوعات

كواليس “غرفة الموت”.. التحقيقات تكشف “تفاصيل مروعة” للحادث


وأوضحت النيابة أنها تلقت إخطارًا صباح السبت 8 مايو الجاري بغرق البعض في غرفة الصرف الصحي المجاورة لمحطة مياه الشرب والصرف الصحي بقرية (صفانية) التابعة لمركز (العدوة) وإصابة البعض الآخر ونلقهم إلى مستشفى مغاغة العام.

اختناق وفقدان للوعي

وأوضحت النيابة أنها انتقلت إلى المستشفى وتبين لها وفاة ستة أشخاص وإصابة سبعة في الحادث، مبينة أنها سألت ثلاثة من المصابين الذين شهدوا بأنهم سمعوا أصوات استغاثات عند موقع الحادث فتوجهوا لاستطلاع الأمر فأعلمهم المتواجدون بسقوط أشخاص داخل الغرفة المشار إليها، وشاهدوا نزول أربعة من المتوفين لمحاولة إنقاذهم، فقيدوا أجسادهم بوثاق ونزلوا بدورهم إلى الغرفة لذات الغرض.

ولفتت النيابة إلى أن الشهود أكدوا أنه بعد وصولهم إلى عمق الغرفة رأوا من سبقوهم إليها وقد فقدوا وعيهم، وهو ما حدث معهم بالتبعية حيث أصيبوا بضيق في التنفس وفقدوا وعيهم أيضا.

وأشارت النيابة إلى أن موقع الحادث شهد إحاطة الغرفة بسياج وإحكام غلقها بغطاء حديدي ملاصق للسور المحيط بمبنى المحطة الفرعية للصرف الصحي بصفانية.

وتابعت النيابة في بيانها بالقول “تم سؤال مدير عام شركة مياه الشرب والصرف الصحي بالعدوة فأكد أن الغرفة محل الحادث تم إنشائها من طرف شركة خاصة إلا أن شركة مياه الشرب والصرف الصحي لم تتسلم الغرفة بسبب عدم وجود محابس لضخ المياه، أو لوحات كهربائية، أو مطارق كهربائية لتوزيع الكهرباء في حال انقطاع التيار، مضيفًا أن الروائح والغازات السامة المنبعثة من غرف التهوية لا يتحملها الشخص العادي، ويلزم ارتداء القائمين بالصيانة أحزمة أمان وبدلات واقية من الغازات السامة خلال مباشرتهم عملهم“.

لا شبهة جنائية

وشددت النيابة في بيانها على أن تحريات الشرطة أكدت عدم وجود شبهة جنائية في الحادث، وجارٍ استكمال التحقيقات.

وكان مدير أمن المنيا، اللواء محمود خليل، قد تلقى إخطارا من أهالي القرية بتعرض مواطنين للاختناق داخل غرفة طرد بمشروع الصرف الصحي بالقرية.

وتحركت قوة تضم فرقا من الحماية المدنية، والانقاذ النهري، وسيارات الإسعاف إلى موقع الحادث وتبين سقوط عدد من شباب القرية بغرفة طرد للصرف الصحي.

وانتقل فريق من محافظة المنيا إلى موقع الحادث بقرية صفانية وتبين أنه أثناء عمل الشركة المنفذة للأعمال على خطوط الطرد والشبكات للمشروع بالقرية تم فتح الغرفة الرئيسة للمحطة ضمن أعمال التطهير والتسليك من قبل أحد عمال الشركة ما أدى إلى سقوط أحد العمال بغرفة الصرف الصحي، وعلى إثر ذلك تجمع عدد كبير من أهالي القرية ونزلوا إلى غرفة الصرف الصحي لمحاولة إنقاذه، ما أسفر عن وفاة عدد من الأشخاص وإصابة آخرين.

هذا وتم استخراج الجثامين ونقلهم لمشرحة مستشفى مغاغة المركزي تحت تصرف النيابة العامة، والمصابين للعلاج.

وضمت قائمة الضحايا 6 أشخاص بينهم طفل.




Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى