أخبار العالم

إسرائيل : الأحد القادم سيكون يوم حداد وطني على خلفية كارثة التدافع

هاشتاج اليوم

أعلنت إسرائيل أن الأحد القادم سيكون يوم حداد وطني على خلفية كارثة التدافع في احتفال ديني يهودي شمال البلاد أسفر عن عشرات القتلى والجرحى.

وكتب المتحدث باسم الحكومة الإسرائيلية للإعلام العربي، أوفير جندلمان، عبر تويتر: “يوم الأحد سيكون يوم حداد وطني جراء المأساة الكبيرة التي وقعت في جبل ميرون والتي راح ضحيتها 44 شخصا بمن فيهم الأطفال. رحمهم الله”.

وقبل وصوله لموقع الحادثة، قال نتانياهو في تغريدة: “وقعت مأساة كبيرة في جبل ميرون. نصلي جميعا من أجل شفاء المصابين. أشد على أيدي أطقم الإغاثة العاملة في المكان

وقالت “نجمة داود الحمراء” في بيان على تويتر إن المأساة التي وقعت أثناء مشاركة عشرات آلاف اليهود في رحلة الحج السنوية إلى قبر الحاخام شمعون بار يوحاي على جبل ميرون أسفرت عن وقوع “عشرات القتلى”.

وأشارت إلى أنّ طواقمها “تكافح لإنقاذ أرواح عشرات الجرحى، ولن تستسلم إلى أن يتمّ إخلاء آخر ضحية

وقال متحدث باسم نجمة داود الحمراء “لقد أحصينا 38 قتيلا في مكان الحادث، لكن هناك قتلى آخرين في المستشفى”، في حين قال مصدر في مستشفى “زيف”، أحد المراكز الطبية التي نُقل إليها الضحايا، إن المستشفى تلقى 6 جثث، لترتفع بذلك الحصيلة الإجمالية المؤقتة لضحايا الكارثة إلى 44 قتيلا على الأقل.

وكانت وسائل إعلام إسرائيلية أفادت في وقت سابق بانهيار مدرج خلال احتفال عيد الشعلة الديني المعروف باسم “لاغ باعومر”، وتبين لاحقا أن الضحايا سقطوا بسبب التدافع.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى