أخبار العالم

ردا على بايدن.. الجمهوريون: سياساته فعلت العكس

وقال إن “خطة العائلات الأميركية التي قدمها بايدن تزيد من تبذير أموال الضرائب“.

وخلال كلمته، دعا الرئيس الأميركي الكونغرس، الأربعاء، إلى زيادة المساهمات الضريبية بالنسبة إلى الشركات والأميركيين الأكثر ثراءً وذلك من أجل تمويل خطته لمساعدة العائلات.

وقال الرئيس الديمقراطي في خطاب سنوي أمام الكونغرس: “حان الوقت لكي تبدأ الشركات الأميركية وأغنى 1 بالمئة من الأميركيين في دفع نصيبهم العادل”.

كما شدد على سعيه “لدعم الطبقة الوسطى التي بنت هذه البلاد”.

وأشار بايدن إلى أن حزمة الإنفاق والائتمان الضريبي الجديدة، والتي تبلغ إلى جانب خطة سابقة للبنية التحتية والوظائف نحو 4 تريليونات دولار، تعد بمثابة استثمار حيوي لمستقبل الولايات المتحدة.

وقال: “أتيت الليلة لأتحدث عن أزمة وفرصة.. عن إعادة بناء وطننا- تنشيط ديمقراطيتنا والظفر بالمستقبل لأميركا”.

وتابع: “عملنا على توفير 1.3 مليون وظيفة في 100 يوم”.

تقليد راسخ

والخطاب الرئاسي في الكابيتول يشكل تقليداً راسخاً في الحياة السياسية الأميركية، إلا أن كلمة بايدن هذه السنة جرت في أجواء استثنائية بسبب أزمة كورونا.

وحضر 200 شخص فقط إلى قاعة مجلس النواب لهذه المناسبة، مقارنةً بأكثر من 1600 شخص عادة.
ولأول مرة في تاريخ الولايات المتحدة، جلست امرأتان خلف الرئيس على مرأى كاميرات التصوير، هما الرئيسة الديمقراطية لمجلس النواب نانسي بيلوسي وكامالا هاريس التي أصبحت في يناير أول امرأة تعين نائبة للرئيس.

Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى