أخبار العالم

طلقات من سفينة عسكرية أميركية بعد اقتراب قوارب الحرس الثوري

وأكد البنتاغون أن القوارب التابعة للحرس الثوري الإيراني ابتعدت إلى مسافة آمنة بعد إطلاق أعيرة تحذيرية باتجاهها.

ويأتي تحرك السفن الحربية الأميركية بعد أسبوع من “تحرش” زوارق بحرية التابعة لـ”للحرس الثوري الإيراني” بسفينتين حربيتين أميركيتين في مياه الخليج العربي.

وكان مسؤول عسكري أميركي قد قال لـ”سكاي نيوز عربية” الاثنين إن “الزوارق الحربية الإيرانية اقتربت مسافة تقل عن 70 مترا من السفينتين الأميركيتين، الأمر الذي تأخذه وزارة الدفاع الأميركية بجدية عالية”.

وقال البنتاغون لسكاي نيوز عربية: “أمننا القومي يحتم التصدي لتهديدات إيران في البحر ولدعمها شبكات الإرهاب وتطويرها صواريخ باليستية“.

 

 

Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى