منوعات

إسماعيل ياسين ومحمد رمضان.. فصول “المشهد الأزمة” تتوالى


وحمل المشهد الذي جمع رمضان بشبيه إسماعيل ياسين، سخرية من الأخير، حيث أظهره في صورة شخص يأخذ أشياء ولا يريد أن يدفع ثمنها، واعتبر كثيرون المشهد إهانة للفنان الكبير.

رموز مصر

وجاء أحدث ردود الفعل من نقابة المهن التمثيلية، التي أكدت في بيان أن “المساس برموز مصر الفنية أمر مرفوض شكلا وموضوعا، لأنه بمثابة تشويه للريادة المصرية في تاريخ الفنون، كما يعد تشويها للشخصية المصرية التي شكل الإبداع الفني جانبا مهما من سماتها وخصوصيتها منذ فجر التاريخ”.

وأضاف البيان أن “نقابة المهن التمثيلية تلقت شكوى مقدمة من أسرة الفنان الراحل إسماعيل ياسين، أسطورة الكوميديا المصرية، بشأن تضررها من تقديم شخصيته بشكل غير لائق في الحلقة 12 من مسلسل موسى”.

وتابع: “في ضوء ذلك، شكل مجلس نقابة المهن التمثيلية على الفور لجنة رفيعة المستوى لفحص هذه الشكوى، ورفعت اللجنة تقريرا عاجلا ليتسنى للمجلس اتخاذ قراره بشأنها”.

اعتذار رسمي

وكانت سامية شاهين أرملة الفنان الراحل، قد سارعت إلى تقديم شكوى رسمية للحصول على حق إسماعيل ياسين الأدبي، وطالبت رمضان ومخرج العمل محمد سلامة باعتذار رسمي.

وأضافت في شكواها، أنها “ليست المرة الأولى التي ينتقد فيها رمضان الراحل إسماعيل ياسين، حيث سبق أن هاجم أفلامه التي تتناول الجيش في حوار صحفي سابق، وقال إنها أساءت للجيش المصري”، على حد تعبيرها.

“موسى” يتبرأ

وأصدرت أسرة مسلسل “موسى” بيانا تنفي فيه وجود أي تعمد للسخرية من رموز الفن المصري خاصة ياسين، وأكدت أن “تعاقب المشاهد في الحلقات المقبلة سيوضح الهدف من المشهد” المثير للجدل.

وتضامن صناع العمل مع البيان، مؤكدين أنهم “يحترمون كل من قدم ومازال يقدم إبداعا يحترمه الجميع”.

بلاغ للنائب العام

وفي سياق متصل، تقدم المحامي سمير صبري ببلاغ إلى النائب العام المصري ضد رمضان، لـ”تعمده الإساءة للفنان الراحل إسماعيل ياسين”، مطالبا في بلاغه بإصدار أمر بالتحقيق العاجل معه.

وقال صبري في تصريح لموقع “سكاي نيوز عربية”، إن البلاغ قيد الفحص بالمكتب الفني للنائب العام.

وكشف أنه “وفقا للمشروع المقدم لمجلس النواب بشأن تجريم إهانة الرموز المجتمعية، ستكون العقوبة السجن لفترة تتراوح بين 3 و5 سنوات، وغرامة لا تقل عن 100 ألف جنيه ولا تزيد على 500 ألف جنيه”.

وتابع صبري: “الفن رسالة، وأي عمل يقوم على إهانة الغير لا يعد رسالة ولا يعد فنا”.

“حذف المشهد”

وعلق الناقد محمد عبد الرحمن على الأزمة، قائلا إن المشهد “غير موفق علي الإطلاق، وفسره البعض أنه نتيجة لتعنيفه في أزمته السابقة حول تصريحاته بشأن الفنان إسماعيل ياسين، لذلك تعمد إظهاره بشكل غير لائق في المسلسل”.

وتابع في حديث مع موقع “سكاي نيوز عربية”، أنه “يعاتب بشدة مؤلف العمل ناصر عبد الرحمن، ومخرجه محمد سلامة، على السماح بحدوث ذلك”.

وأضاف عبد الرحمن أنه “رغم تراجع نسبة مشاهدة المسلسل في الفترة الأخيرة، فهناك إشادات بقصة العمل وإخراجه، طالبت بفصل العمل عن بطله محمد رمضان“.

وطالب الناقد الفني بحذف هذا المشهد من جميع نسخ المسلسل التالية وكذلك الإلكترونية، وأشار إلى أن “محمد رمضان في حالة يرثي لها من كم المشكلات الواقع بها، رغم أنه المتسبب بها وليس الجمهور”.




Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى