منوعات

أوسكار أفضل مخرجة.. كيف باتت كلويه جاو “الأولى في التاريخ”؟


وتقدمت المخرجة المولودة في الصين على كل من ديفيد فينشر عن “مانك” ولي أيزاك تشانغ عن “ميناري” وإيميرالد فينيل عن “بروميسينغ يونغ وومان” ونوماس فينتربرغ عن “اناذر راوند”.

وقبل جاو، سبق لامرأة واحدة أن فازت بهذه الجائزة المهمة، هي كاثرين بيغيلو عن “ذي هورت لوكر” العام 2010.

و”نومادلاند” هو الفيلم الثالث لجاو، البالغة 39 عاما.

ويتبع “نومادلاند”، وهو فيلم درامي “شبه خيالي”، مجموعة أميركيين مسنين يعيشون في حافلات يختارون لهم حياة جديدة في الغرب الأميركي بعدما أرخى الانكماش الكبير بثقله عليهم.

وقالت كلويه جاو للحضور المحدود في حفلة توزيع الأوسكار في لوس أنجلوس “لطالما وجدت طيبة في الناس الذين التقيتهم أينما كنت في العالم”.

وأكدت “أهدي هذه الجائزة إلى كل الذين لديهم الايمان والشجاعة للتمسك بطيبتهم وبطيبة الآخرين مهما كان القيام بذلك صعبا”.

وولدت جاو تينغ، وهو اسمها الأصلي، في عائلة صينية ثرية وغادرت الصين في سن المراهقة لتنتقل إلى مدرسة داخلية بريطانية قبل أن ننهي دراستها في لوس أنجلوس ونيويورك.

وأغرمت سريعا بأرياف الولايات المتحدة الفسيحة ويشكل فيلم “نومادلاند” رسالة حب إلى هذه المناطق.

يشار إلى أن الممثلة الأميركية فرانسس ماكدورماند فازت أيضا بجائزة أوسكار أفضل ممثلة عن دورها في “نومادلاند” حيث تؤدي شخصية أرملة في الفيلم.

وجائزة الأوسكار هذه هي الثالثة تنالها الممثلة البالغة 63 عاماً، ولم يسبقها إلى هذا الإنجاز إلا ستة آخرون من بينهم ثلاث نساء هن ميريل ستريب وأنغريد برغمان وكاثرين هيبرن الفائزة بأربع جوائز.

وقالت الممثلة البالغة 63 عاما عند تسلمها الجائزة “الكلام يخونني”.




Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى