منوعات

سلوى عثمان تدافع عن مي عمر في “نسل الأغراب”

وقالت عثمان -التي جسدت في “نسل الأغراب” دور سيدة صعيدية- إن “مي عمر فنانة مجتهدة جداً، وتطور من أدائها،

كما أن شكلها مقبول لدى الناس، والأدوار التي تقوم بها مناسبة”، نافية تلك الاتهامات التي تتردد عبر مواقع التواصل، بوصفها “انتقادات غير صحيحة أبداً”.

وأشارت إلى أن “مي عمر حققت نجاحاً كبيراً في مسلسل لؤلؤ الذي عرض قبل انطلاقة الموسم الرمضاني الحالي، واستطاعت تجسيد الدور بشكل متألق.. هي موهبة حقيقية، والناس أحبت دورها وقالت إنها وضعت قدميها على أعتاب النجومية”.

وقالت الفنانة سلوى عثمان، في تصريحات لموقع سكاي نيوز عربية، إن ظهورها يختلف هذا العام، ولا يوجد تشابه بين دورها في مسلسل الاختيار 2 ومسلسل نسل الأغراب، فلكل دور شخصيته الخاصة به.

وأوضحت أن دورها في “نسل الأغراب” أم صعيدية خائفة على أولادها، وتمتلك شعوراً متناقضاً بين الحنان والقوة في التعامل مع أبنائها، مشيرة إلى الملامح الشكلية المميزة للشخصية، ذات بشرة غامقة اللون، وتعبيرات القلق والصراع ترتسم عليها، وهو الصراع الموجود في المسلسل، الذي يختلف عن أعمالها السابقة. كما كشفت عن وجود “مفاجآت قادمة” في الصراع القائم بين غفران وعساف الغريب (أحمد السقا وأمير كرارة).

 أما في الاختيار 2 فقد شاركت كضيفة شرف، والشخصية تدور حول أم خائفة على ابنتها، وتتمنى لها الزواج، وتواجه صعوبات في التحرك من المنزل أثناء اعتصام رابعة ومحاصرة الإخوان له. وعبرت الفنانة عن فخرها بالمشاركة في هذا العمل الوطني.

ورصدت سلوى عثمان أصعب المشاهد في الاختيار 2، وهو مشهد عناصر الإخوان وهم يحيطون بمسجد رابعة العدوية، وهو المشهد الذي استغرق وقتاً طويلاً؛ لتجهيز الديكور، ومجهوداً شاقاً من قبل الممثلين؛ لإظهاره بصورة واقعية كما كان.

وأشادت بالمخرجين بيتر ميمي (مخرج الاختيار 2) ومحمد سامي (مخرج نسل الأغراب)، بوصفهما “مخرجين مبدعين في العمل ودائماً أعمالهم تحقق نسب مشاهدات عالية”.

وأوضحت أن “الاختيار 2 لا يقارن بمسلسلات الماراثون الرمضاني؛ لأنه عمل ذات طبيعة وطنية خاصة، ويروي حكاية أبطال ضحوا بحياتهم من أجل الوطن”.

 وتحدثت الفنانة المصرية عن “البطولات النسائية” في رمضان، مشيرة إلى أن تلك البطولات قادرت على أن تفرض نفسها بقوة على الساحة. وأشارت إلى الفنانة منى ذكي (بطلة مسلسل لعبة نيوتن) والتي قالت إنها “قادرة على إتقان البطولة وخروج الدور بشكله البارع، ومعها مجموعة من الفنانين الكبار”. وأردفت: “أحببت مسلسل لعبة نيوتن وأتابعه في شهر رمضان”.

وأوضحت أن الماراثون الدرامي في رمضان هذا العام مليء بالمسلسلات التي تدور في أطر درامية مختلفة، من اجتماعي ووطني وغير ذلك، ترضي أذواق الجمهور.

وفي سياق آخر، كشفت عثمان عن جديدها الفني بعد رمضان، وهو مشاركتها في عمل درامي بعنوان “ورق التوت”، بطولة مجموعة من الشباب، ويروي حكايات طلاب في إحدى الأكاديميات. ومن ضمن الممثلين الموجودين في العمل الفنان شريف سلامة، مشيرة إلى أنه سوف يتم استكمال تصوير العمل بعد رمضان، وهو من إخراج حسام علي. وكان المسلسل قد تأخر بسبب انشغال المخرج بتصوير مسلسل القاهرة كابول.




Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى