منوعات

“الديك الأزرق”.. دراما سعودية بقالب كوميدي


وفي حديث لموقع “سكاي نيوز عربية”، قال الفنان السعودي مرزوق الغامدي أحد أبطال مسلسل “الديك الأرزق”، إن فكرة العمل تعتبر جديدة على المجتمع السعودي وهي فكرة مبتكرة، تدور حول شخصية البطل “نبهان”، الذي يجد نظارة والده المتوفي ذات اللون الأزرق، فيرتديها لتتحول حياته تماما.

وأوضح الغامدي، أن قصة المسلسل هي “فانتازيا” وغير واقعية، إلا أن العمل له رسالة فحواها، أن الأمور الحياتية والاجتماعية، يراها الكبار بعكس ما يراها الشباب، فضلا على ضرورة ألا يحصر الفرد رأيه بفكرة واحدة بل يجب أن يتسع أفقه، ويرى الأمور بأكثر من منظور وزاوية.

وأضاف أن “شخصية “نبهان” التي يقوم الفنان السعودي عبد الله السدحان بتقديمها، تتغير حياتها تماما خلال العمل، حين يرتدي نظارة والده فتسبب له العديد من المشاكل، لأن من حوله لا يستطيعون تصديقه أو يتجابون معه لأنه بات يرى أشياء لا يروها، فضلا عن أنه يرى حقائق قد تؤذيهم فتسبب لهم النظارة جملة من المشكلات، ويتم عرض ذلك على الشاشة في إطار كوميدي تراجيدي، خلال 30 حلقة كاملة، وبشكل مشوق وسلسل ويتماشى مع الذوق السعودي العام.

 

 

وأشار الغامدي إلى أن الشخصية التي يقدمها خلال المسلسل، هي شخصية رجل أعمال ثري، يدعى الشيخ سلطان، ويعمل في شركته شقيق البطل نبهان، ويطلب يد ابنته لخطبتها، ويتم ذلك بالفعل بعد فترة، وسط أحداث كوميدية.

ونوه إلى أن المسلسل توقف تصويره لمدة 6 أشهر كاملة، بسبب انتشار فيروس كورونا المستجد، وتم تصويره بين القاهرة والرياض، لمشاركة عدد من نجوم الكوميديا المصريين فيه مثل بيومي فؤاد وشيماء سيف.

كما شاركت في العمل مجموعة من الممثلات الشابات السعوديات منهم أضوى شاكر، وفوز عبد الله، ونورة العوض، ونورة اليحيى، ومن لبنان نادية غازي، علما أن العمل من تأليف وإخراج هاني كمال.




Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى