أخبار العالم

إلقاء القبض على ممرضة وجهت تهديدا “خطيرا” لكاملا هاريس

وبحسب قناة “NBC 6″، فإن شكوى جنائية جرى وضعها لدى السلطات، لأن الممرضة المعتقلة، نيفيان بيتيت فيلبس، أصدرت عدة تهديدات لنائبة الرئيس كامالا هاريس.

وأورد المصدر، أن الممرضة أصدرت هذه التهديدات “الخطيرة” لنائبة الرئيس الأميركي عن طريق الإنترنت.

وأطلقت الممرضة هذه التهديدات على شكل مقاطع فيديو تقول فيها إن هناك من دفع لها مالا حتى تقوم بقتل نائبة الرئيس.

وقالت في المقطع “كامالا هاريس، ستموتين، فأيامك معدودة. لقد دفع لي أحدهم 53 ألف دولار”، ثم أضافت كلمات “بذيئة” تذم نائبة الرئيس.

وأضافت الممرضة “سأقوم بهذه المهمة”، في إشارة إلى القتل”، بحسب ما أوردته الشكوى.

وتم إخبار جهاز الخدمة السرية، بهذه التهديدات، في وقت سابق، حتى تقوم بالمطلوب إزاء ما صدر عن الممرضة.

وتواجه الممرضة تهمة إطلاق تهديدات تجاه نائبة الرئيس التي تعد أول امرأة في تاريخ الولايات المتحدة تشغل هذا المنصب.

من ناحيتها، قالت هيرويا بيتت، وهي والدة الممرضة، إنها تأمل إسقاط التهمة عن ابنتها، لأنها مريضة ولا تدرك ما يصدر عنها.

وناشدت الأم، القضاء الأميركي، “لا تعاقبوها (الممرضة)، لأنها استمتعت فقط إلى ما قاله الناس لها”.

وأضافت أنه ليس بوسع ابنتها أن تقوم بأي شيء، وأشارت إلى ظروفها صعبة للغاية، فزوجها يقبع بالسجن منذ عشر سنوات، وهي أمٌ لطفلين “لقد خسرت كل شيء”.

في غضون ذلك، قال المستشفى الذي كانت تعمل فيه الممرضة منذ 2001، إنه أصدر قرارا بإيقافها، بدون أي أجر، إلى حين استكمال إجراءات فصلها عن العمل.

Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى