منوعات

المطرب “أبو”: تعرضت للتنمر.. وأرحب بغناء المهرجانات الشعبية


وعن كواليس الأغنية الجديدة، وتفاصيل رحلته منذ نجاح أغنيته الشهيرة “3 دقات“، تحدث “أبو” في تصريحات خاصة لموقع “سكاي نيوز عربية”، كاشفاً عن مشروعاته الفنيّة الجديدة.

كما كشف عن موقفه من “غناء المهرجانات الشعبية”، وكذلك تجربته مع الإصابة بفيروس كورونا “مرتين”.

وعن أغنيته الأخيرة، لفت “أبو” إلى أنه اختار هذا الشكل من الأغنية الرومانسية للمرة الأولى؛ كونه يحب التنوع في أعماله، وعلى اعتبار أن التجديد مطلوب لكل فنان حتى لا يمل منه الجمهور.

وقال إنه “دائماً ما يستعين بالأغاني المبهجة في مشواره الفني.. و1000 احتمال هي تجربة جديدة بالنسبة له ولاقت نجاحاً منذ طرحها”.

وتحدث عن فكرة الأغنية والكليب، مشيراً إلى أنها تمثل “حدوتة حب” في إطار درامي (..)، كاشفاً في الوقت نفسه عن أنه “انتهى منها قبل عامين، لكن المُنتج أصر على أن يقوم بتصويرها على طريقة معينة حتى تم طرحها”.

وأفاد المطرب أبو بأنه “يسعى بكل جد في أي عمل يقدمه ويخلص له، ويحرص على أن يكون حقيقياً، والنجاح يشعر به في كل مرة”، وذلك كما حدث في أغنية “3 دقات”، التي حققت أكثر من 635 مليون مشاهدة على “يوتيوب”.

وكشف أبو العنين عن أنه “سيطرح ألبوماً جديداً وبه أفكار جديدة ومختلفة بها قدر كبير من التنوع، وستكون مفاجأة للجمهور” .

المهرجانات الشعبية

وفي سياق آخر، أوضح “أبو” أنه يرحب بتقديم “المهرجانات الشعبية“؛ كونها قد طورت من نفسها بشكل كبير.

ورأى أن “نجوم المهرجانات حققوا نجاحاً كبيراً” مستشهداً بأغنية “بنت الجيران”.

وعن إمكانية مشاركته في دويتو مع مطرب مهرجانات قال “أبو” إنه يرحب بالتعاون مع مطربين مثل حسن شاكوش وحمو بيكا وعنبة، معتبراً إياهم “أشخاص ناجحون على رغم أن هناك بعض الكلمات المبتذلة في بعض الأغاني التي قدموها، ولكن بعد نجاحهم رأوا أن النجاح يأتي من عدة طرق غير ذلك”.

وتحدث “أبو” عن علاقته بـ “السوشيال ميديا”، مشيراً إلى أنه يتخذها وسيلة لإدارة أعماله الفنية فقط. كما أشار إلى أنه من الدارج أن يشارك الفنان حياته اليومية مع جمهوره “ولكنه يعمل طيلة اليوم لكي ينتج أفكاراً جديدة ومختلفة”.

وعلى هامش الحديث عن الكليب الجديد الذي طرحه، تطرق “أبو” إلى فكرة استعانة العديد من المطربين براقصات للظهور في الكليب، موضحاً أنه “لا يحب أن يطرح كليب به راقصة لمجرد الترافيك أو الابتذال”.

وشدد في الوقت نفسه على أنه “كان يتمنى أن يعيش في زمن الراقصة سامية جمال، التي يعشقها بدرجة كبيرة”.

وقال إن كل شخص يرى نجاحه بالطريقة التي يحبها، وهناك أشخاص آخرون يستخدمون تلك الطريقة، والبعض الآخر يفتعل فضيحة من أجل الشهرة، وفكرة وجود الراقصة ليست عيباً أو مشكلة، ولكن المشكلة تكمن فيما تفعله الراقصة، وهل تستعرض مفاتن جسدها أو تؤدي طريقة معينة من الرقص تتماشي مع الأغنية، مردفاً: “شاهدنا الكثير من الراقصات في الأفلام المصرية.. بالنسبة لنا الراقصة رمز من رموز الفن المصري”.

تعرضت للتنمر!

ولفت إلى تعرضه للتنمر من قبل بعض المتفاعلين عبر مواقع التواصل الاجتماعي بسبب ملابسه في بعض الأحيان، لكن ذلك لم يؤثر عليه، موضحاً في الوقت نفسه أنه يرحب بالنقد الموضوعي فقط. ويوضح أنه يتعامل بحظر المتابعين في حالة التطاول عليه.

وعن المطربين الذين يحب العمل معهم، قال “أبو” إنه يحب أن يغني دويتو مع أمير عيد ومحمود العسيلي؛ كونهم أبناء جيل واحد ويقومون بتلحين أغانيهم ويضعون رؤية لفكرة الأغاني فضلاً عن كتابتهم للأغاني التي يقومون بطرحها. كما يحب حسين الجسمي، موضحا أنه يرحب بدخوله مجال التمثيل ويعتبر يسرا والفنان ماجد الكدواني -الذي وصفه بالعبقري- من أهم الفنانين.

وعن إصابته بفيروس كورونا المستجد مرتين، ضحك موضحاً أن “فرق الإصابة بين المرتين شهر ونصف، ومن المفترض أن هناك أجساماً مضادة لمدة ثلاثة أشهر”.

وقال إنه صارت لدية خبرة في المرض، وتعامل معه بكل سهولة ورضا.

عمرو دياب وتامر حسني

وفي سياق منفصل، تطرق “أبو” بالحديث عن المطرب عمرو دياب، مشيراً إلى أنه ” مثل الزعيم عادل إمام، فقد تربع على عرش الغناء ومازال يعطي عمله أكثر من اللازم ويدقق في التفاصيل ويختار أغانيه بشكل دقيق”.

والفنان تامر حسني في نفس المكانة ولكنه أتي بعد عمرو بـ 20 عاماً، وهو مطرب مجتهد ونجح في التمثيل بشكل كبير.




Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى