منوعات

اعترافات قاتل سائق تكسي الإسماعيلية: جريمتي مقتبسة من فيلم


وذكر المتهم في القضية أمام النيابة، بأنه قرر قتل السائق بعد مشاهدة فيلم أجنبي، قتل فيها البطل أحد أعدائه، مشيرا إلى استخدامه لسكين بيد خشبيه في الجريمة، وارتدائه قفازا لعدم ترك أي بصمات، وتركه لهاتفه المحمول بمنزله، حسبما نقلت صحيفة “اليوم السابع” المصرية.

واعترف المتهم بارتكابه لجريمة القتل بسبب خلافات عائلية سابقة بينهما، دفعته إلى استدرج السائق إلى خارج المنزل، في ساعة متأخرة من مساء الخميس قبل الماضي، حيث نشبت بينهما مشاجرة، انتهت بإصابته بسكين كانت بحوزته، لافتا إلى أنه قتله خشية افتضاح أمره.

وكثفت وحدة مباحث الإسماعيلية تحرياتها حول المجني عليه وعلاقاته بأقاربه وزملائه في العمل فيما تتبع ضباط البحث الجنائي هاتف المجني عليه وحركة السيارة داخل المدينة لمعرفة آخر من التقاهم المجني عليه قبل وفاته.

 

 

ونجح ضباط البحث في تحديد هوية 4 أشخاص من المشتبه بهم في ارتكاب الواقعة، وبتكثيف التحريات توصل الضباط إلى هوية مرتكب الواقعة وتمكن الضباط من القبض عليه.

وكشفت التحريات أن المتهم على صلة قرابة مع المجني عليه، وأن خلافات ومشادات سابقة دفعته لاستدراجه لمنطقة “الإرسال” دائرة قسم أول بالإسماعيلية باعتبارها من المناطق الغير مزدحمة بالسكان وخاصة بعد منتصف الليل، وسدد له عدة طعنات أودت بحياته، وألقى بسلاح الجريمة في السيارة، وفرّ هاربا متخفيا بارتدائه كمامة طبية وغطاء على الرأس.

وأمرت نيابة أول الإسماعيلية، بحبس المتهم، 4 أيام، على ذمة التحقيقات، حيث انتقل فريق من النيابة لمعاينة مكان الواقعة ومثّل المتهم الجريمة وأرشد عن الأدوات المستخدمة في قتل المجني عليه.




Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى