أخبار الساعة

مستشار ترامب “فيروس كورونا عائد مرة أخرى “

هاشتاج اليوم- هيوستن

بتحذير للأميركين، أفاد فوشي، يوم الاربعاء، إنه من الأساسي الاستعداد للجولة الثانية من تفشي الآفة فيروس كوفيد 19، سوى أنه طمأن في ذات الوقت من أن بالإمكان التغلب فوقها.

ولقد أعرب أنه بالتأكيد أن إصابات أخرى ستهم في الظهور أثناء الفترة المقبلة، إلا أن مع هذا لم يفت الأوان بعد على الولايات المتحدة الامريكية، فهي باستطاعتها أن حظر موجة ثانية من الداء.

وواصل فوشي، مدير المعهد الوطني للحساسية والأمراض المعدية، وعضو في مجموعة عمل البيت الأبيض المعني بجائحة فيروس Covid 19، في خطبة إعلامي له: “إنها في أيدينا، نستطيع منع حدوث موجة ثانية إذا استجبنا للعدوى المؤكدة التي سنراها في الخريف والشتاء القادمين.

تفاؤل وتشاؤم!
وبعد ذلك التفاؤل، رجع المتمرس وصاحب الخبرة وعتم الصورة قائلا: “ليس ثمة شك في أن ذلك الفيروس لن يختفي من الكوكب بحلول الخريف والشتاء”، مضيفاً أن Covid 19 مازال نشطا للغاية في الولايات المتحدة الامريكية بصرف النظر عن انكماش الإصابات في عدد محدود من الأنحاء”.

مثلما نوه إلى عدم اعتقاده أن العالم سيملك إحتمالية لتجنب زيادة من الإصابات، منوها إلى أنه من الشاق بشكل كبير إحكام القبضة على الفيروس والتخلص منه كليا، مثلما أن احتمال العدوى سيبقى مطروحا، بشكل خاص مع رجوع السفر.

وصرح فوتشي أن مسؤولين لاحظوا أن Covid 19 كان قد تفشى أثناء فصل الشتاء، وخلّف وراءه إصابات وفيرة، مشددا على وجوب أن يتأهب العالم للموجة الثانية.

وأشار المتمرس وصاحب الخبرة حتّى بلاده بحاجة ملحة لمتابعة الدراسات والإتيان إلى تعديل حثيث للقاح مُجدي ينهي الحالة الحرجة، وهذا في حال رجع الداء مرة ثانية عاجلاً، أو بأسلوب موسمي في المستقبل.

مثلما أزاد قائلا: “أنا متأكد من أننا سننجح في تعطيل تفشي الفيروس في الزمان الموجود، لكننا نتطلب بالفعلً إلى التحضير للتصرف مع الجولة المقبلة”.

أمامنا 4 أشهر
في التوجه كذلك، فسر أن الكثير من ولايات أميركية، صارت تتعامل مع مجمل الإصابات وليست مع الأرقام اليومية، فإذا ظل ذاك الشأن على الولايات المتحدة أن تتأهب لموجة ثانية من هذه اللحظة وحتى “حزيران ويوليو وأغسطس وسبتمبر، مضيفا: “عندنا 4 شهور للوقوف على حقيقة أننا نملك نظاما قويا وقدرة أشد، بواسطة نشاطات الكشف والعزل، ولذا تأهبا لإصابات أخرى ستعاود الظهور

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق