أخبار الساعة

السماح بصلاة الجمعة والجماعة في السعودية بدأ من 27 مايو

هاشتاج اليوم- هيوستن

الملك سلمان

أعلن مصدر مسؤول بوزارة الداخلية المملكة العربية المملكة السعودية، أنه تم الموافقة على مجموعة من القرارات بناءً على ما رفعته الجهات الصحية الخاصة بما يختص الممارسات التي اتخذتها المملكة في مواجهة فيروس «كوفيد 19» المستجد وفرصة تحويل أوقات منع التجول الجزئي وعودة قليل من الأنشطة مع الالتزام بالممارسات الاحترازية والممارسات الوقائية.

وشملت الأحكام:

أولًا: ابتداءً من الخميس 28 أيار حتى عاقبة يوم السبت ثلاثين أيار يتم ما يلي:

ـ تحويل أوقات السماح بالتجول في مختلف أنحاء المملكة، بينما عدا مدينة مكة المكرمة، ليصبح من الساعة السادسة غداةًا حتى الثالثة مساءً.

  • السماح بالتنقل بين الأنحاء والمدن في المملكة بالعربة الخاصة خلال مرحلة عدم تجريم التجول.
  • إضافة إلى استمرار عمل المبادرات المستثناة في الأحكام الماضية؛ يتم السماح بفتح عدد محدود من المبادرات الاستثمارية والتجارية وممارستها لأعمالها، في مدة السماح، وذلك في متاجر تجارة الجملة والتوزيع والمراكز التجارية (المولات).
  • التأكيد على استمرار منع كل الجهود التي لا تحقق التباعد البدني بما في هذا: صالونات التجميل،وصالونات الحلاقة، والنوادي الرياضية والصحية، والمراكز الترفيهية، ودور السينما، وغيرها من الجهود التي تحددها الجهات الخاصة.

ثانيًا: ابتداءً من يوم الاحد 31 أيار حتى نهاية يوم السبت عشرين حزيران يكمل ما يلي:

ـ تغيير أوقات السماح بالتجول في كل أنحاء المملكة، فيما عدا مدينة مكة المكرمة، ليصير من الساعة السادسة فجرًا حتى الثامنة عشيةً.

  • استمرار عمل جميع المبادرات المستثناة بقرارات سابقة.

ـ السماح بإقامة صلاة يوم الجمعة والجماعة لكل الفروض في مساجد المملكة، ما عدا المساجد بمدينة مكة المكرمة، مع الالتزام بالتدابير الاحترازية والإجراءات الوقائية.

  • استمرار إقامة صلاة يوم الجمعة والجماعة بالمسجد الحرام وفق الممارسات الصحية والاحترازية المعمول بها جاريًا.

ـ رفع تعليق الحضور للوزارات والهيئات الرسمية وشركات القطاع المختص، والرجوع لاعتياد أداء أنشطتها المكتبية وفق الضوابط التي تضعها وزارة الموارد الإنسانية والإنماء الاجتماعية، بالتعاون مع وزارة الصحة والجهات ذات الصلة.

  • رفع تعليق النزهات الجوية الداخلية مع الالتزام بالتدابير الاحترازية والإجراءات الوقائية الضرورية التي تحددها المصلحة العامة للطيران المواطن بالترتيب مع وزارة الصحة والجهات الأخرى ذات الصلة.

ـ إعزاز تعليق السفر بين الأنحاء بطرق المواصلات المتغايرة، مع التزام الجهات المخصصة بالممارسات الاحترازية والإجراءات الوقائية الضرورية.

ـ إضافة إلى استمرار عمل المبادرات المستثناة في الأحكام الفائتة؛ ينهي السماح بفتح قليل من النشاطات الاستثمارية والتجارية وممارستها لأعمالها، في مدة السماح، ولذا في الطلبات الداخلية في المطاعم والطلبات الداخلية في المقاهي، مع انتباه الالتزام بالتدابير الاحترازية التي تضعها الجهات المخصصة.

  • استمرار منع كل الأنشطة التي لا تحقق التباعد البدني بما في ذاك: صالونات التجميل، وصالونات الحلاقة، والنوادي الرياضية والصحية، والمراكز الترفيهية، ودور السينما، وغيرها من الأنشطة التي تحددها الجهات المخصصة.
  • استمرار تنفيذ أفعال التباعد الاجتماعي في المقار العامة في كل الفترات، وحجب الاحتشادات للأغراض الاجتماعية لأكثر من 50 فردًا، مثل: مناسبات الأفراح ومجالس العزاء ونحوها.

ثالثا: ابتداءً من الاحد 21 حزيران، تتم الرجوع لأوضاع الحياة الطبيعية في كل أنحاء المملكة ومدنها إلى ما قبل مرحلة ممارسات تحريم التجول- في حين عدا بلدة مكة المكرمة- مع الالتزام الكامل بالنصائح الصحية الوقائية والتباعد الاجتماعي، والحرص على المحافظة على حراسة الأنماط الأعلى خطرا من الكدمة بشكل خاص الكهول والمصابين بأمراض مزمنة وأمراض تنفسية.

رابعاً: بينما يرتبط مدينة مكة المكرمة؛ فيتم تنفيذ الاجراءات في البند أولاً ابتداءً من يوم الاحد الآتي حتى يوم السبت عشرين حزيران، والفقرة ثانياً ابتداءً من يوم الاحد 21 حزيران.

خامساً: التأكيد على جميع المواطنين والمقيمين في المملكة بأخذ جميع الطرق والممارسات المرتبطة بالحد من انتقال العدوى، مثل لبس الكمامة وغسل اليدين والتعقيم والتباعد الاجتماعي.

سادساً: يشطب الحصول على تصاريح السفر والتحرك للحالات الأساسية والطارئة وغيرها طوال مرحلة حظر التجول عن طريق قدوة التصاريح الورقية المعتمدة، والتصاريح الإلكترونية وتأدية (توكلنا) والتي ينهي إضافتها طوال أوقات تجريم التجول، عن طريق طلبها عبر التطبيق الأساسي والموثق والرسمي (توكلنا) للهواتف الفطنة الموثوق من الجهات الخاصة.

سابعاً: السماح لسكان الأحياء بممارسة رياضة المشي ضِمن أحيائهم خلال مرحلة تحريم التجول المذكورة في (أولا) و(ثانيا) بالأعلى مع الالتزام بالممارسات الاحترازية الصحية الأساسية والتباعد الاجتماعي.

ثامناً: استمرار تعليق شعيرة العمرة والزيارة، وستتم إعادة نظر ذاك بأسلوب دوري بالأخذ في الإعتبار المعطيات الصحية.

تاسعاً: استمرار تعليق المسيرات العالمية حتى إخطار آخر.

عاشراً: تخضع جميع الممارسات الآنف ذكرها للتقييم والمراجعة الدورية من وزارة الصحة للنظر في تمديد أي فترة أو الرجوع إلى اتخاذ أفعال احترازية متشددة على حسب ما تقتضيه المعطيات الصحية.

حادي عشر: سوف يتم إيقاع العقوبات المقررة على الأشخاص والمنشآت المخالفة للقرارات والإرشادات المرتبطة بتدابير التقليل من انتشار فيروس كوفيد 19 المستجد (Covid 19).

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق