الرياضة

هل يتبدد حلم الأهلي المصري ويُحرم من مونديال الأندية؟

التقارير ذهبت إلى أن عدم إجراء انتخابات باتحاد الكرة المصري أواخر يناير المقبل حسبما طلب الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” سيتسبب في تجميد النشاط الرياضي في مصر مما يُعني عدم مشاركة الأهلي في كأس العالم للأندية.

الأهلي توّج ببطولة أفريقيا الأخيرة بالفوز على الزمالك بهدفين لهدف في “نهائي القرن” الأفريقي يوم 27 نوفمبر الماضي ليتأهل بطل مصر لمونديال الأندية للمرة السادسة في تاريخه.

الحديث عن إمكانية حرمان المارد الأحمر من كأس العالم للأندية يتناثر بين أروقة الشارع الرياضي المصري في ظل الحديث المُستمر حول إمكانية تأجيل انتخابات اتحاد الكرة لشهر يوليو المقبل بدلاً من أواخر يناير المقبل.

في هذا الشأن، قال  هشام حطب رئيس اللجنة الأولمبية المصرية إنه لا يمانع إجراء انتخابات اتحاد الكرة، لكن لابد من إجرائها في شهر يوليو المقبل بحسب قانون الرياضة، مُعلقاً: “القانون المصري مُطابق لكل المعايير الدولية وقانون الرياضة معتمد من جميع الاتحادات الدولية الأولمبية ويأتي في مقدمتها “فيفا”.

وشدد حطب في تصريحات خاصة لـ”سكاي نيوز عربية”: “يهمني في المقام الأول تطبيق القانون.. لأن عدم تطبيقه يُعني ببساطة شديدة إمكانية إلغاء الانتخابات لو تقدم أي شخص بطعن ضدها”.

وأشار رئيس اللجنة الأولمبية المصرية إلى أنه يرغب في انتهاء زمن “الطعون” التي عانت منها الرياضة المصرية كثيراً وتسببت في حل مجالس إدارات أندية واتحادات رياضية بسبب ثغرات في تطبيق الانتخابات.

وقال حطب: “كان مُقرراً إجراء الانتخابات في 31 أكتوبر الماضي لكن تم التأجيل بسبب قوة قهرية وهي جائحة كورونا وبحسب القانون لابد من بقاء اللجنة الحالية حتى تاريخ الجمعية العمومية المقبلة في شهر يوليو المقبل، نافياً فكرة التدخل الحكومي في هذا الأمر لأن الالتزام بالقانون لا يُعني التدخل الحكومي كما يزعم البعض”.

أزمة مشاركة الأهلي في مونديال الأندية ستتصاعد الفترة المقبلة لو يتم حل هذا الصراع بين اتحاد الكرة المصري واللجنة الأولمبية المصرية و”فيفا” لاسيما بعد تصريحات أحمد مجاهد رئيس اللجنة الثلاثية المديرة لاتحاد الكرة، والمكلفة بإجراء انتخابات قبل يوم 31 يناير المقبل والتي قال فيها: “الانتخابات ستتم بإشراف كامل من فيفا مع التنسيق مع أجهزة الدولة”.

Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى