أخبار الساعة

محاكمه داعشى عذب وكبل طفله تحت حرارة الشمس ..

المصدر : عربيه نت

وسط قاعة المحاكمة، وقف مخبئاً وجهه، لربما خجلاً مما اقترفت يداه قبل سنوات بحق ابنة الخمس سنوات. فالعراقي المتهم الذي حضر الجمعة إلى محكمة في فرانكفورت الألمانية متهم بقتل طفلة إيزيدية عطشاً تحت أشعة الشمس في ظل حرارة تقارب 50 درجة مئوية

السلطات القضائية في ألمانيا تحفظت عن ذكر كامل اسمه، لكن مصادر مطلعة كشفت للعربية.نت هوية “أبو معاوية” الداعشي.

يتحدر “أبو معاوية” واسمه الكامل طه الجميلي من مدينة الفلوجة بمحافظة الأنبار غربي العراق.

شغل الرجل البالغ من العمر 37 عاماً موقعاً بارزاً في داعش بعد انضمامه للتنظيم عام 2013.

كوفئ بزوجة ألمانية

إلى ذلك، أكدت مصادر أن طه حجز مكانا مهما في التنظيم في الفلوجة على ضوء قتاله القوات العراقية آنذاك، وكوفئ بزوجة ألمانية تدعى جينفير فينيش.

كما قدم داعش له ولزوجته امرأة إيزيدية مع ابنتها البالغة من العمر خمس سنوات آنذاك لتعملان خادمتين في منزله منتصف 2015.

بعد معركة تحرير الفلوجة هرب الجميلي وجينيفر إلى تركيا، ومنها سافرت زوجته لاحقاً إلى ألمانيا حيث اعتقلت.

وبعد التحقيق معها، واستنطاقها بشأن زوجها أدلت بمعلومات عنه، فاعتقل بعد عبوره بحر إيجه ووصوله إلى أثينا من قبل السلطات اليونانية وتسليمه إلى السلطات الألمانية بتهمة الإبادة والقتل.طه الجميلي أثناء المحاكمة في فرانكفورت(فرانس برس)طه الجميلي أثناء المحاكمة في فرانكفورت(فرانس برس)

لفظت أنفاسها أمام أعين والدتها

أما عن الأم والابنة الضحية، فقال الصحفي الإيزيدي سامان داود لـ”العربية.نت” إن الجميلي كان يعذب الأم “نور” وابنتها “رانيا” بوضعهما تحت أشعة شمس الصيف الحارقة لساعات طويلة بلا ماء، بالإضافة إلى الضرب المبرح بشكل متواصل.

وعن السبب الرئيسي لمعاقبة رانيا، قال داود إن “الطفلة استيقظت باكية من النوم في إحدى الليالي نتيجة تبولها، ما أزعج الداعشي، فوضعها صباحا في باحة المنزل وربطها بإحدى النوافذ المطلة على الباحة تاركا إياها تموت عطشا تحت أشعة شمس الصيف اللاهبة أمام أعين والدتها التي عوقبت بدورها عبر المشي تحت أشعة الشمس ما تسبب لها بحروق شديدة في قدميها، بينما وقفت زوجته الألمانية تشاهد عملية التعذيب والقتل دون أن يرف لها جفن

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى