أخبار الساعة

لأول مرة في نيويورك انخفاض وفيات #فيروس_كورونا

هاشتاج اليوم- هيوستن

أعلن حاكم ولاية نيويورك أندرو كومو، يوم السبت، أنّ الولاية سجّلت أثناء 24 ساعة موت 84 شخصاً من جذبّاء فيروس Covid 19 المستجدّ، في أسفل رصيد حالات وفاة يومية ناجمة عن الفيروس تسجّلها الولاية منذ 24 آذار.

وصرح كومو طوال مؤتمره الصحفي اليومي بخصوص تطوّرات الوباء إنّ “تلك بشرى سارة”، موجها إلى أن أنّ التقهقر في أعداد حالات الوفاة انسحب ايضاً على أعداد الإصابات القريبة العهد وأعداد الذين أصيبوا الذين تستدعي حالتهم إدخالهم المشفى أو وضعهم على عتاد التنفّس الاصطناعي.

وألحق “كنت باستمرارً أقول لنفسي إنّه ينبغي علينا الانكماش إلى ما دون المئة موت كل يومً (…) فيما يتعلق إليّ، ذاك دليل على أنّنا نحرز تقدّماً حقيقياً”.

ونيويورك، الولاية الأكثر تسبب ضرراّراً بكوفيد-19 في أميركا، سجّلت أثناء أوج تفشّي الوباء فيها في النصف الأكبر من آذار رصيد حالات وفاة يومية تخطّت الألف.

وبدأت مناطق من الولاية لم يتفشّ فيها الفيروس بقوّة بتخفيف ممارسات الإقفال، إلا أنّ ذلك الشأن لم يشتمل على حتى هذه اللحظة بلدة نيويورك التي ما زالت تخضع لقيود صارمة.

وبمقتضى تلك القيود ستتواصل الشواطئ بمدينة نيويورك مقفلة أثناء أجازة نهاية الأسبوع التي بدأت يوم الجمعة وتتواصلّ حتى الاثنين وهو يوم أجازة بمناسبة ذكرى قدامى المحاربين. وتعد تلك الأجازة الأسبوعية الطويلة محطّة سنوية في الولايات المتّحدة كونها تمثّل مستهل سيزون الصيف.

إلا أنّ إقفال الشواطئ لن يشتمل على أنحاء أخرى خارج البلدة إذ ستسمح السلطات للروّاد بارتياد تلك الشواطئ إشتراط أن يحترموا نُظم التباعد الاجتماعي.

وقد كان كومو سمح عشية يوم الجمعة، عقب إعادة نظر قضائية، بالتجمّعات في الولاية غير أن إشتراط أن لا يكون أكثر عدد شخصيات كلّ مجموعة على 10 شخصيات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى