أخبار الساعة

في “الجزائر” شفاء مسن بعمر 99 عاما ووفاه ابنه الأكبر..

هاشتاج اليوم

المصدر البيان

أعلن مسؤول في وزارة الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات بالجزائر، مساء أمس الأحد، عن شفاء أكبر شخص سنا مصاب بفيروس كورونا المستجد ومغادرته للمشفى، في حين توفى ابنه البكر بعدما عجز عن مقاومة الوباء.

وقال محمد العايب، مدير الصحة بولاية البويرة التي تقع على نحو مسافة 100 كيلومتر شرقي العاصمة الجزائرية، إن مسعود البالغ من العمر 99 عاما، وهو أكبر الأشخاص سنا مصاب بفيروس كورونا في الجزائر، تماثل للشفاء وغادر مشفى البويرة مساء أمس الأحد.

وأضاف العايب في تصريح لوكالة الأنباء الجزائرية الرسمية “إسماعيل (45 عاما)، ابن مسعود، تماثل أيضا للشفاء من هذا الفيروس الخطير، في حين توفي ابنه البكر عبد السلام، الذي كان يعاني من مرض مزمن، وهذا نتيجة الاصابة بالفيروس”.

وسجلت الجزائر حتى الأحد 425 حالة وفاة واحدة لطفلة تبلغ من العمر 9 أعوام، و3382 إصابة موزعة عبر 47 ولاية، بينما بلغ عدد حالات الشفاء 1508، بحسب الأرقام التي أعلنتها وزارة الصحة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى