أخبار الساعة

فشل خامنئي وروحاني تسبب في قتل 192 ألفا بكورونا

اتهمت المعارضة الإيرانية، ‏مريم رجوي، اليوم الأحد، الحكومة الإيرانية بمحاولة التهرب من شراء لقاح كورونا والتسبب في قتل المزيد.

‏وقالت رجوي، في تغريدة لها على منصة “تويتر”: “‏التباطؤ والتسويف من قبل خامنئي وروحاني في شراء لقاح ‎كورونا، استمرار للسياسة الإجرامية التي تسببت في وفاة 192 ألفاً من مواطنينا منذ بداية تفشي كورونا”.

وأضافت رجوي، قائلةً: “هذه اللعبة القذرة ستخلف مرة أخرى المزيد من الضحايا بين المواطنين المحرومين المضطهدين في إيران”، حسب وصفها.

ورأت رجوي بأنّ ‏النظام الإيراني يحاول “منذ أشهر التملص من شراء اللقاح ويعد بتوفير (اللقاح الداخلي) من قبل لجنة تنفيذ أوامر خميني.

وكان رئيس لجنة الصحة بالبرلمان الإيراني، حسين علي شهرياري، قد قال إن الحكومة الإيرانية فشلت في توفير التمويل اللازم لشراء لقاح كورونا.

وأوضح شهرياري في حوار مع وكالة “إسنا” الإيرانية شبه الرسمية، نشر الجمعة، أن إيران يتوجب عليها الحصول على المال اللازم من خلال تحويل عملتها المحلية إلى عملة الفرنك ومن ثم إرساله إلى الخارج للحصول على اللقاح، لكنها لم تستطع فعل ذلك.

ولم يسرد شهرياري أسباب فشل إيران في تحويل عملتها إلى الفرنك وإرسالها إلى الخارج، في حين أن الحكومة الإيرانية قد أصدرت تصريحات متضاربة بخصوص الحصول على لقاح كورونا من الخارج، بحسب تقرير موقع “راديو فردا”.

وقبل شهرياري، صرح رئيس البنك المركزي، عبد الناصر همتي، بأن عملية نقل الأموال من أجل الحصول على لقاحات كورونا، تواجهها مشاكل بسبب العقوبات المفروضة على طهران.

من جانب آخر، صرح رئيس اللجنة العلمية بمقر مكافحة كورونا، مصطفى قانعي، أن إيران ليس لديها الطائرات ووسائل النقل الضرورية المخصصة لنقل لقاح فايزر.

ويحتاج لقاح فايزر/بيونتيك الذي يتم إنتاجه في الولايات المتحدة، إلى أن يحفظ في درجات حرارة منخفضة للغاية، وذلك بالمقارنة مع اللقاحات الأخرى الصينية والروسية.

Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى