أخبار الساعة

شكوك في عودة الحياة إلى طبيعتها في الولايات المتحدة..

المصدر : alhurrapress

حذر العديد من المسؤولين الأميركيين من أن موعد 1 مايو الذي طرحه الرئيس الأميركي، لإعادة فتح أجزاء من الاقتصاد، قد لا يكون واقعي، وفقاً لصحيفة واشنطن بوست.

فقد قال مفوض إدارة الغذاء والدواء ستيفن هان: “إنه هدف، ومن الواضح أننا نأمل في تحقيق هذا الهدف، ولكن أعتقد أنه من السابق لأوانه أن نحسم ما إذا كان هذا تاريخ عودة الحياة”.

جاءت تعليقات هان ومسؤولين آخرين في عيد الفصح، بعد بلوغ عدد حالات الإصابة في الولايات المتحدة أكثر من 500 ألف، وبلوغ عدد الوفيات إلى أكثر من 21 ألف حالة وفاة.

ورأي أنتوني س. فوسي، مدير المعهد الوطني للحساسية والأمراض المعدية، أنه بدلاً من إعادة فتح مفاجئ للبلد بأكمله، يجب على الولايات المتحدة أن تضع خطة “عودة تدريجية” إلى الحياة الطبيعية اعتماداً على الظروف في مناطق مختلفة.

وأكد أن العودة التدريجية من المحتمل أن تبدأ الشهر المقبل في بعض مجالات الحياة، لكنه حذر من احتمالية عودة الفيروس في وقت لاحق من العام.

العودة لنفس الوضع

أما كريستوفر موراي، مدير معهد القياسات الصحية والتقييم في جامعة واشنطن، فقد حذر من رفع القيود المفروضة الشهر المقبل، مؤكداً أنه هذا ربما يعني أننا قد نعود إلى نفس الوضع الكارثي بحلول شهر يوليو أو أغسطس.

وأوضح موراي: “ربما يمكن أن تفتح بعض الولايات منتصف مايو، ولكن علينا أن نكون حذرين للغاية وأن نتأكد من أننا لا نفقد كل الجهد الذي قدمه الشعب الأميركي في عمليات الإغلاق قبل الافتتاح المبكر”.

بينما قال فيل مورفي، حاكم ولاية نيوجيرسي: “أخشى أن العودة المبكرة للحياة قد يكون بمثابة صب البنزين على النار”.

لكن حاكم ولاية تكساس غريج أبوت، أعلن أنه يخطط لإصدار أمر تنفيذي هذا الأسبوع يتناول استراتيجيات كيفية إعادة فتح أعمال الولاية.

وأضاف: “سنركز على حماية الأرواح مع استعادة سبل العيش، يمكننا ويجب علينا القيام بذلك، يمكننا القيام بالأمرين معا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى