أخبار الساعة

تلويح بالتعديل 25.. وزراء يبحثون تنحية ترمب

بعد أعمال العنف والشغب الذي شهده مبنى الكابيتول في العاصمة الأميركية واشنطن من قبل محتجين وأنصار للرئيس الجمهوري دونالد ترمب، أفادت وسائل إعلام أميركية أنّ عدداً من الوزراء في إدارة ترمب ناقشوا إمكانية تنحيته بعد أن اقتحم مئات من أنصاره الكونغرس لتعطيل جلسة المصادقة على نتيجة الانتخابات الرئاسية التي أفضت إلى فوز الديمقراطي جو بايدن

ونقلت ثلاث شبكات تلفزيونية هي “سي إن إن” و”سي بي إس” و”إيه بي سي” عن مصادر لم تسمّها أنّ الوزراء بحثوا إمكانية تفعيل التعديل الخامس والعشرين للدستور الأميركي.

فقد أفادت “سي إن إن” بأن مسؤولين جمهوريين لم تسمّهم كشفوا أنّ عدد من الوزراء ناقشوا فكرة تفعيل التعديل الخامس والعشرين بعدما اعتبروا أنّ ترمب أصبح “خارج السيطرة”.

خطوة غير مسبوقة

بدورها نقلت شبكة “إيه بي سي” عن “مصادر متعدّدة” أنّ مناقشات جرت بشأن هذه الخطوة غير المسبوقة في تاريخ الولايات المتّحدة.

لكنّ شبكة “سي بي إس” أكّدت أنّ الأمر لا يزال مجرد فكرة قيد البحث وأنّه لم يتمّ تقديم “أيّ شيء رسمي” حتى الآن إلى بنس.

التعديل 25 وإقالة الرئيس

يشار إلى أن هذا التعديل يسمح لنائب الرئيس وأغلبية أعضاء الحكومة أن يقيلوا الرئيس إذا ما وجدوا أنّه “غير قادر على تحمّل أعباء منصبه”.

ويتطلّب تفعيله أن تجتمع الحكومة برئاسة نائب الرئيس مايك بنس للتصويت على قرار تنحية ترمب.

أتت تلك الأنباء بعد أن انقلب العديد من حلفاء ترمب عليه إثر اقتحام أنصاره مبنى الكونغرس في واشنطن إيماناً منهم بما يكرّره دوماً من أنّ الانتخابات الرئاسية “سُرقت” منه.

لم يبق سوى أسبوعين

إلى ذلك، دعا العديد من البرلمانيين وكتّاب الأعمدة في كبريات الصحف اليومية إلى اللجوء لهذا الخيار الدستوري حتّى وإن لم يتبقّ سوى أسبوعين لترمب في البيت الأبيض.

وأرسل جميع النواب الديموقراطيين الأعضاء في لجنة العدل النيابية رسالة إلى بنس يطالبونه فيها بتفعيل التعديل الخامس والعشرين “دفاعاً عن الديموقراطية”.

كما اعتبروا في رسالتهم أنّ الرئيس المنتهية ولايته ” غير قادر على التعامل مع نتائج انتخابات 2020 وتقبّلها”.

لكنّ برلمانيين آخرين أعلنوا أنّهم بصدد تقديم طلب لمحاكمة ترمب في الكونغرس بهدف عزله، لكنّ هذه الآلية تستغرق وقتاً ومن غير المرجّح أن تنتهي قبل 20 يناير حين سيتسلّم بايدن مقاليد السلطة.

Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى