أخبار الساعة

انتقدت تركيا..هجوم سيبراني كبير يضرب المحكمة الأوروبية

أطلق متسللون هجوما إلكترونيا واسع النطاق على الموقع الإلكتروني الخاص بالمحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان بعد أن نشرت حكما ينتقد تركيا.

في التفاصيل، كشفت المحكمة أن الهجوم جاء عقب أمرها الصادر في 22 ديسمبر / كانون الأول لتركيا بالإفراج الفوري عن صلاح الدين دميرطاش، الزعيم السابق لحزب الشعوب الديمقراطي الموالي للأكراد.

وقال متحدث باسم المحكمة إن موقع المحكمة على الإنترنت كان مغلقاً لمدة 16 ساعة من يوم الثلاثاء وفقا لموقع بلومبيرغ.

اعتذروا وإلا..

بدورها، أعلنت مجموعة من المتسللين تدعى “أنكا نفرلر تيمي” مسؤوليتها عن الهجوم في منشور على تويتر، وطالبت المحكمة باعتذار عن الحكم ضد تركيا.

وقالت الجماعة إنها استهدفت مواقع حكومية يونانية في وقت سابق من هذا العام عندما تصاعد التوتر بين الحكومة في أثينا وتركيا.

فيما لم يتم التحقق بشكل مستقل من صحة الحساب الرسمي للمتسللين على Twitter أو ادعائهم المسؤولية عن الهجمات الإلكترونية.

وتم إنشاء حساب للهكرز على Twitter والذي يُزعم أن المجموعة استخدمته في وقت سابق من هذا الشهر وكان لديه 97 متابعاً بحلول وقت مبكر من يوم الأربعاء.

انتهاكات في 40 دولة

يذكر أن المحكمة الأوروبية تحكم في انتهاكات اتفاقية حقوق الإنسان التي وقعتها أكثر من 40 دولة، بما في ذلك روسيا وتركيا.

وتقع في ستراسبورغ بفرنسا ووبخت تركيا بسبب الاعتقالات الأخيرة، فيما انتقدت موسكو بسبب معاملتها لزعيم المعارضة أليكسي نافالني ورجل الأعمال ميخائيل خوردوركوفسكي.

Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى