أخبار الساعة

النظام الإيراني أصبح ملاذاً آمناً للقاعدة

أكد السناتور الجمهوري، ليندسي غراهام، أن “النظام الإيراني هو أكبر راعٍ للإرهاب وقد أصبح ملاذاً آمناً للقاعدة“.

وقال غراهام الثلاثاء: “مخطئ من يعتقد أن الاتفاق النووي سيغير من النظام الإيراني“، لافتاً: “آمل أن تفهم إدارة الرئيس الأميركي المنتخب جو بايدن حقيقة نظام إيران قبل محاولة التفاوض معه”.

“هجمات 11 سبتمبر”

يذكر أن وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو كان أعلن في وقت سابق الثلاثاء أن “نظام إيران ساعد تنظيم القاعدة في تنفيذ هجمات 11 سبتمبر”، مشدداً على أن “القاعدة وإيران محور الدمار في العالم”.

وصرح بومبيو في مؤتمر صحافي بنادي الصحافة الوطني في واشنطن أن “إيران سمحت لعناصر القاعدة بحرية التواصل مع الخارج، وحرية الحركة في الداخل”، واصفاً إيران بأنها “أفغانستان الجديدة بالنسبة للقاعدة”.

أبو محمد المصري

كما كشف عن أن عضو القاعدة أبو محمد المصري الذي قتل قبل نحو عام كان يعيش في إيران، مشدداً أن تنظيم القاعدة وجد الملاذ الآمن في إيران.

يشار إلى أن صحيفة نيويورك تايمز كانت أفادت في نوفمبر الماضي بأن “القيادي بالقاعدة أبو محمد المصري المتهم بالمساعدة في تدبير تفجير سفارتين أميركيتين في إفريقيا عام 1998 قتله عملاء إسرائيليون بالرصاص في إيران”. ونفت إيران التقرير، قائلة إنه لا يوجد “إرهابيون” من القاعدة على أراضيها.

إلى ذلك أضاف بومبيو أنه يعلن للمرة الأولى أن المصري قُتل في السابع من أغسطس 2020. ولفت إلى أن وجود المصري في إيران لم يكن مفاجئاً، قائلا: “وجود المصري داخل إيران يشير إلى سبب وجودنا هنا اليوم.. القاعدة لديها مركز جديد: إنه إيران”.

فرض عقوبات

وأكد أن نواب أيمن الظواهري موجودون هناك حالياً، وأنه “حان الوقت للتصدي للمحور الذي يربط إيران والقاعدة”.

كما ذكر أن “النظام الإيراني لم يختم جوازات سفر أعضاء القاعدة أثناء تنقلهم، ومنح شبكة إرهابية مثل القاعدة مركزاً للعمليات”. وأعلن فرض عقوبات على اثنين من قادة القاعدة المقيمين في إيران.

Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى