أخبار الساعة

الخارجية الأمريكية:تحذير لآلاف الطلاب الصينيون بعدم التجسس والبدء بإلغاء آلاف التأشيرات

هاشتاج اليوم- هيوستن

استبق وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، يوم الجمعة، المؤتمر الصحافي المزمع قام بعقده فيما بعدً من قبل الرئيس الأميركي دونالد ترمب بهدف الكشف عن الخطوات التي ستتخذها الإدارة بحق بكين، معتبراً أن التلاميذ الصينيين في بلاده قد يكونون جواسيس للصين.

وفي بيان يعتبر إرتفاع التوتر بين البلدين، أفاد بومبيو أثناء مقبلة مع “فوكس نيوز” إن الولايات المتحدة الامريكية ستتخذ إجراءات لحجب ما وصفه بالتجسس الممكن من قبل التلاميذ الصينيين.

نص يهمك?أفصحت بلدية دبي، عشية يوم الخميس، إسترداد إطلاق شواطئ الممزر وجميرا وأم مريض و”جي بي آر” بداية من الجمعة.قامت بوداع البلدية…4 فحسب.. دبي تفتتح تلك الشواطئ يوم الجمعة 4 ليس إلا.. دبي تفتتح تلك الشواطئ يوم الجمعة الخليج العربي

وردا على أحد الأسئلة بشأن تقرير صحافي عرَض سابقا وتطرق إلى إحتمالية طرد ترمب لآلاف تلامذة الدراسات العليا، صرح بومبيو: إن التلاميذ الصينيين لا يلزم أن يكونوا هنا في مدارسنا للتجسس”.

مثلما علل أن الإدارة الأميركية في مواجهة تحد وأعلاها مقتضي التأكيد على أن ” هؤلاء التلاميذ الذين يأتون إلى هنا للدراسة لا يتصرفون باسم الحزب الشيوعي الصيني”.

“ليست عنصرية”
إلى ذاك، شدد أن هذه الخطوة “ليست ذعرا أحمر، ولا عنصرية. الشعب الصيني شعب عظيم”، مضيفاً “إلا أن المسألة يشبه أيام الاتحاد السوفيتي، فهذا نظام شيوعي استبدادي يشكل خطرا حقيقيا على أميركا”.

وقد كانت جريدة “نيويورك تايمز” لفتت في مرة سابقة على أن إدارة ترمب تدرس إلغاء تأشيرات الدخول لآلاف التلاميذ الخريجين المرتبطين بالجيش الصيني.

ويتوقع أن تثير هذه الخطوة انتقادات عدة من قبل الجامعات التي تعتمد بأسلوب متزايد على الرسوم الدراسية من التلاميذ الأجانب – والتي تعد الصين والهند أضخم مصادرها – وقد تضررت فعليا بقوة من إقفال COVID-19.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى