أخبار الساعة

ارتفاع ضحايا جرائم “الحوثي” في تعز.. ومطالبات بتدخل أممي

أعلن مركز تعز الحقوقي ارتفاع حصيلة ضحايا جرائم ميليشيات الحوثي في منطقة الحيمة بمديرية التعزية شمال محافظة تعز، جنوب غربي اليمن، إلى 8 قتلى و24 جريحاً.

وأفاد المركز في بيان، مساء الجمعة، بأن “قرى الفودعية، والمنزل، وشعب المليح والخزيعة، والسائلة، بمنطقة الحيمة تتعرض لجرائم إبادة تشارك فيها عشرات الأطقم والمدرعات المصفحة والدبابات والمدفعية الثقيلة التي حشدها الحوثيون في حملة عسكرية تواصل قصفها الوحشي وحصارها المطبق لقرى المنطقة منذ الأربعاء”.

كما أوضح أن “مداهمة واقتحام قرى المنطقة، الجمعة، أسفرت عن مقتل المواطن محمد عادل لطف أمام منزله في قرية الفودعية، وسقوط 13 جريحاً من المدنيين ليرتفع بذلك عدد القتلى إلى 8 بينهم نساء وأطفال و24 جريحاً معظمهم من النساء”.

مداهمة واختطاف

إلى ذلك رصد مداهمة الحوثيين لـ63 منزلاً، 55 منهم في قرية المنزل وحدها، واختطاف 45 مواطناً من داخل منازلهم، فيما لا تزال عمليات المداهمة والاختطافات متواصلة.

وبلغ عدد المنازل التي تعرضت للتدمير الكلي نتيجة تفجيرها 5، إضافة إلى تدمير 13 منزلاً بالقصف المتواصل. كما قامت ميليشيات الحوثي بإحراق 3 منازل بعد مداهمتها وإخراج العوائل منها، وفق البيان.

ضرورة التدخل العاجل

كما اعتبر المركز “الصمت المطبق للأمم المتحدة والمنظمات الإنسانية أمام المجازر الجماعية التي تواجهها قرى الحيمة وأبناؤها المحاصرون انتكاسة مخزية لمنظومة القيم الإنسانية وحقوق الإنسان”، مشدداً على “ضرورة التدخل العاجل لإيقاف عداد الانتهاكات والمجازر الجماعية التي تتصاعد بشكل مخيف مع مرور كل ساعة”.

إلى ذلك دعا ممثلي وكالات الأمم المتحدة والصليب الأحمر الدولي لتسيير قافلة إنسانية مستعجلة لكسر الحصار المفروض على قرى منطقة الحيمة وإسعاف الجرحى وإدخال المساعدات اللازمة للأسر التي باتت بلا مأوى.

Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى